التخطي إلى المحتوى

يشعر عدد كبير من الأشخاص الصائمين بحالة من الإحراج خلال نهار رمضان بسبب وجود رائحة كريهة تصدر من داخل الفم و تتسبب في إزعاج للآخرين عند التحدث معهم، كما يعتقد من يحدث لهم مثل هذه الحالة بان عدد ساعات الصوم الطويلة هي العامل الوحيد الذي يتسبب في تلك الحالة.

ولكنهم غير مدركين بأنه يوجد بعض العادات الخاطئة والأسباب الأخرى التي يمكن أن تحدث دون قصد وتكون هي العمال والسبب الرئيسي في ظهور تلك الحالة وخروج الرائحة من الفم عند النفس الغير محبب.

حيث يمكن الانتباه لتلك الأمور أو الأشياء التي تكون عامل أساسي لظهور تلك الحالة وتجنبها تكون كالاتي:

1- يجب أن يحصل الشخص على كميات وفيرة من السوائل خلال فترة الإفطار.

2- كما يجب أن يتجنب بذل مجهود بدني شاق خلال فترة الصيام.

3- كما يجب تجنب التعرض للشمس لفترات طويلة.

4- كما يجب غسل الأسنان بعد السحور قبل النوم بشكل يومي.