التخطي إلى المحتوى

هنا نستكمل معكم سعر الجنيه السوداني مقابل العملات المحلية والعالمية اليوم الأربعاء 26 يونيو 2019، ونرصد لكم سعر الدولار بالسودان وذلك في السوق الموازي، وعبر تحديثات الشيكات الفورية، ونرصد لكم كل جديد عبر نقل محتوى متميز، ونتابع معكم الأخبار المتنوعة، ونستمر برصد التحديثات الإخبارية الهامة، ونرحب بالتعليقات حول تقارير مختلفة، ونتابع الأخبار الإقتصادية الهامة.

من وقت للثاني نستكمل معكم الأخبار، نرصد ونتابع معكم كل جديد عبر نقل الأخبار الهامة، ونتابع معكم كل جديد عبر نقل محتوى متميز، تابع المقال وضعه في المفضلة لديكم من أجل معرفة المزيد، ونتابع معكم سعر الدولار بالسوق الموازي، ونتابع العديد من التحديثات بشكل يومي مستمر

يشهد سعر الجنيه السوداني في سوق الصرف السودانية هذه الفترة انخفاضاً ملحوظاً ، ويرجع هذا الانخفاض نظراً للإجراءات التي اتخذتها الحكومة السودانية حيث أصدرت قرارا منذ عام ً بتحرير سعر صرف الجنيه السوداني مقابل العملات الأجنبية.

قد يهمك: سعر الدولار في اليمن

سعر الجنيه السوداني أمام العملات في السوق الموازي اليوم الأربعاء 26 يونيو 2019

العملةالمقابل بالجنيه السوداني
دولار69 جنيه سوداني
ريال سعودي18.40 جنيه سوداني
درهم إماراتي18.90 جنيه سوداني
يورو77.97 جنيه سوداني
جنيه إسترليني87.63 جنيه سوداني
جنيه مصري4.13 جنيه سوداني
ريال قطري18.93 جنيه سوداني

وقد ترتب على هذا القرار انخفاض في  قيمة الجنيه السوداني بشكل كبير وانهيار سعره أمام العملات الأجنبية، حيث إنه لم يحدث له أي ارتفاع في سعره منذ هذا القرار، وهذا الأمر دفع عدد كبير من السودانيين إلى تعاملات العملات الأجنبية والعربية، حيث أصبحت العملة الأساسية التي يبيعون ويشترون بها هي الدولار أكثر من العملة السودانية.

سعر الجنيه السوداني مقابل الدولار بالشيكات الفورية اليوم الأربعاء 26 يونيو 2019

العملةسعر الصرف
الدولار72.5 جنيه سوداني

وفي مطلع الشهر الحالي قامت السلطات السودانية بإجراء حملات واسعة تجاه المضاربون في العملة الوطنية أو الأفراد التي يقومون بتخزينها خارج البنوك، والهدف من وراء هذه الحملات هو تحسين وضع الجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية ومن أجل عودته مرة أخرى إلى وضعه في سوق الصرف.

وهناك أسباب أخرى أدت إلى تأخر مستوى سعر الجنيه السوداني في سوق الصرف بعد قرار الحكومة السودانية بتحرير سعره مقابل العملات الأجنبية ألا وهو القرار الذي اتخذته شركات الطيران العاملة في السودان بتغيير العملة التي يتم بها شراء تذاكر الطيران الخاصة بها إلى الدولار الأمريكي بدلاً من الجنيه السوداني، وهذا الأمر تسبب في حدوث تأثير قوي للعملة السودانية.