التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الصحة والسكان، للتأكد من الأنباء التي يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، والمواقع الإلكترونية والتي تفيد تداول أدوية سكر منتهية الصلاحية في الصيدليات، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة الصحة والسكان أنه لا صحة لبيع أي أدوية منهية الصلاحية في الصيدليات سواء كانت أدوية سكر أو غيره، وشددت على أن كافة الأدوية التي يتم تداولها في الصيدليات والمستشفيات والوحدات الصحية صالحة وآمنة تمامًا للاستخدام، ومطابقة لمعايير منظمة الصحة العالمية، وأن كافة منافذ بيع الأدوية تخضع لعملية رقابة محكمة من الوزارة، وأن الوزارة تحرص على صحة المواطنين.

وأوضحت الوزارة، أنها تقوم بإجراء حملات تفتيشية دورية على شركات التوزيع وعلى الصيدليات والمخازن والعيادات، لضبط سوق الدواء، ومنع التلاعب بالأسعار، كما أنه يتم سحب عينات عشوائية من الأدوية، وتحليلها بالهيئة القومية للرقابة، لافتة أنه في حالة وجود غش أو تجاوزات تقوم الإدارة المركزية للصيدلة، التابعة للوزارة، بإصدار منشورات رسمية حول هذا الصدد لمنع تداول تلك الأدوية في الأسواق، وأن الإتجار في الأدوية المغشوشة أو المهربة جريمتها الغرامة والحبس.

وأضافت الوزارة أن كافة الأدوية الموجودة في الأسواق لا يتم تداولها إلا بعد حصولها على موافقة هيئة الرقابة الدوائية في مصر، وكافة الجهات الرقابية المعنية، وأكدت أن الأدوية المستوردة من الخارج لابد أن تكون حاصلة على موافقة هيئة الغذاء والدواء العالمي قبل أن يتم تداولها في الأسواق المحلية.