التخطي إلى المحتوى

مؤخرا تم الكشف عن عدد من الأزمات التي تواجه البقالين وأصحاب مشروع جمعيتي في عدد من المحافظات المختلفة، وأن تلك المشكلة قد تقدمت بها شعبة المواد الغذائية والبقالة بمذكرات إلى وزير التموين والتجارة الداخلية، حيث تتثمل تلك المشاكل في زيادة سعر بعض السلع التي تصرف على بطاقات التموين عند البقالين وتكون الأسعار أعلى من نظيرتها في السوق الحر فيضطر المواطن إلى اللجوء للشراء من السوق الحر.

ومن أبرز تلك الشكاوى هو صرف سعر كيلو السكر من ضمن المقررات التموينية بسعر 9.25 جنيه، في حين أن سعر السكر لدى التجار في السوق الحر يصل إلى 7.5 جنيه، وكذلك الحال بالنسبة لسعر الأزر فأنه وصل سعره لدى بعض التجارة إلى 6 و 7 جنيه في حين صرفه لدى البقالين والمجمعات الاستهلاكية يباع بسعر 10 جنيه للكيلو.