التخطي إلى المحتوى

كشفت مصادر مسئولة بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بأن ما تردد من أنباء حول تأجيل الدراسة في مصر لمدة أسبوعين غير صحيح على الإطلاق، مؤكدة على أن هذه الأنباء مجرد شائعات الهدف منها إثارة البلبلة بين أولياء الأمور في الشارع المصري.

 

وتابعت المصادر بأنه لم يصدر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور طارق شوقي، أي قرار بشأن تأجيل الدراسة لمدة أسبوعين، وأن ما تم نشره في إحدى القنوات الفضائية بشأن تأجيل الدراسة فهذا يخص دولة أخرى غير مصر.

من الجدير بالذكر أن أصدر رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، توجيهاً للمحافظين بتعطيل الدراسة اليوم على جميع أنحاء الجمهورية، وذلك نظراً لموجة الطقس السيء التي شهدتها البلاد في الأيام الأخيرة.