التخطي إلى المحتوى

أكد مصدر بوزارة الصحة والسكان بأن ما تردد من أنباء على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصحف، اليوم الأحد، حول عزل شخصين مشتبه في إصابتهما بفيروس كورونا ووضعهما بمستشفى النجيلة في مرسى علم ليس له أي أساس من الصحة، مشيرا أن هذا الأمر مجرد شائعات الهدف منها نشر البلبلة والخوف في الشارع المصري.

 

وتابع المصدر بأن الوزارة ستقوم بإعلان بيان بعد قليل لتنفى هذه الشائعات المنتشرة.

وفي نفس السياق أكد وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، الدكتور سعد مكي، بأن ما تردد من أنباء حول ظهور حالة مصابة بفيروس كورونا في إحدى مدارس الدقهلية ليس له أي أساس من الصحة، مشيراً أن ما يتم نشره هو مجرد شائعات الهدف منها نشر الخوف والذعر في الشارع المصري.