التخطي إلى المحتوى

يعد عام 2019 هو واحد من الأعوام التي شهدت فيها زيادة واضحة في جميع الأسعار والواردات، بالإضافة إلى زيادة واضحة في الكميات أيضا، حيث وصلت الزيادة أكثر من 87% مقابل الواردات من العام الماضي بنحو ما يقرب من 279.2 ألف طن، بزيادة وصلت قدرها إلى 129.7 ألف طن، ولكن هذه النسبة كانت ب تراجع ما يقرب من 27% عن الأربعة أعوام الماضية.

كما أكدت الأسواق المحلية في التقرير السنوي لها أن السبب الحقيقي في الزيادة الواردة هو اللجوء من قبل هيئة السلع التموينية إلى استيراد زيت الصويا، وهذا الأمر  قد أدى إلى اتجاه العديد من الشركات إلى استيراد نفس الزيت كما فعلت شركة الوطنية للزيوت.