التخطي إلى المحتوى

كشفت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن أنه منذ إطلاق مبادرة رئيس الجمهورية لعلاج مليون أفريقي من” فيروس سي” في شهر سبتمبر من العام الماضي، تم فحص 30 ألفًا و632 مواطناً أفريقياً بكل من دول جنوب السودان، وهم تشاد وإريتريا، كما أعلنت عن أنه تم تقديم العلاج بالمجان لـ376 مواطناً.

وذلك ويأتي ذلك في ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، كما كشفت عن عزم مصر افتتاح مراكز للفيروسات الكبدية بعدد من الدول الأفريقية الصديقة من أجل دعم تلك الدول في مسح وعلاج مواطنيها وكذلك من أجل نقل تجربة مصر الرائدة “100 مليون صحة” للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية بأفريقيا.

كما أعلن الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، بأنه تم مسح عدد 10333 مواطناً بدولة جنوب السودان بعد أن تم  إرسال الفريق الطبي المصري لأول مرة إلى هناك في شهر سبتمبر من العام الماضي، كما كشف أنه خلال تلك المدة تم إرسال شحنة من الأدوية إلى جنوب السودان لعلاج من يتم اكتشافهم، مؤكدا أنه تم تقديم العلاج بالمجان لـ144 مواطناً منهم وجاري تقديم العلاج للآخرين.