التخطي إلى المحتوى

تم ختام جميع فعاليات المؤتمر الدولي الثاني في كلية أصول الدين في جامعة الأزهر الذي كان ينص على عنوان “بناء الإنسان في التصور الإسلامي بين الواقل والمأمول” والذي قام بتنظيمه الكلية في خلال يومين في مركز الأزهر للمؤتمرات تحت إشراف شيخ الأزهر الشريف فضيلة الشيخ الدكتور أحمد الطيب.

وكانت الجلسة الختامية للمؤتمر تحتوي على عدد كبير من القضايا والموضوعات المهمة التي كانت تعمل على بناء الإنسان في التصور الإسلامي وكان ذلك تحت عنوان ” بناء الإنسان في ضوء القرآن الكريم” وبناء الإنسان في ضوء السنة النبوية، ورسالة الأزهر وأثرها في بناء الإنسان والبناء العقدي والأخلاقي للإنسان كما أنه تم مناقشة الكثير من الموضوعات والأبحاث التي تجمع بين مصر والعراق.