التخطي إلى المحتوى

تسببت الفنانة الراحلة ميرنا المهندس في بكاء صديقتها الفنانة ريم البارودي على الهواء مباشرة، بعد أن ذكرت الأخيرة خلافاتها معها والقطيعة لفترة، مشيرة إلى ندمها على تلك المدة التي قاطعتها بها.

وأضافت البارودي خلال تصريحاتها مع برنامج عمرو الليثي مشيرة إلى اشتياقها لصديقتها ومؤكدة قوة صداقتهما حتى أن الكثير أخبروها أنها تشبهها كثيرا.

وأكملت مشيرة إلى رغبة المهندس في رؤيتها قبل وفاتها بعام، تلك الفترة التي كان هناك الكثير من الخلافات بينهما، حتى أن البارودي رفضت الاستجابة لطلبها ورؤيتها قبل الموت بالرغم من حديث كل من أمير شاهين وعمر المهندس معها حول رغبة ميرنا لرؤيتها قبل الموت، خاصة وأن ريم كانت في تلك الفترة ببيروت، ولكن أخيرا استجابت البارودي لرغبتها ومكثت معها أخر خمسة أيام قبل وفاتها.