التخطي إلى المحتوى

تم انطلاق طائرة استثنائية تابعة لشركة طيران الخطوط الجوية الجزائرية وستتجه الطائرة إلى دولة الجزائر وتحمل الطيارة حوالي 300 راكب جزائري وجاء ذلك تبعاً لجميع قرارات الحكومة المتعلقة بتعليق حركة الطيران في جميع المطارات المصرية وذلك للوقاية من انتشار فيروس الكورونا في البلاد.

وأكد المصدر أن الرحلة وصلت في صباح يوم السبت بدون ركاب كما أنه المصدر أكد على أن الرحلة يوجد فيها حوالي 55 طفل يعانون من الشلل الدماغي ومعهم أسرهم وتم العمل على إنهاء جميع الإجراءات الخاصة بسفرهم وذلك من خلال مبني الرقم رقم 1 الذي يدعى بالمطار القديم وجاء ذلك تحت إشراف مدير المبنى الملاح أشرف حافظ.