التخطي إلى المحتوى

يرغب جميع الشباب و الفتيات الذين وصلوا إلى مرحلة المراهقة في تجربة العديد من الأشياء، ومن ضمن تلك الأشياء تناول القهوة ومعرفة مذاقها وقدرتها على زيادة التركيز والإستيقاظ، فهل يسمح لمن يصلوا إلى سن المراهقة بتناول القهوة؟، هذا ما سنتعرف عليه فيما يأتي.

يجب العلم أن الأطفال يستهلكون الكافيين بنسبة قليلة نسبيا في الكثير من المشروبات والأطعمة، حيث يتواجد الكافيين في المشروبات الغازية وفي الشوكولاتة وأيضا الشاي المثلج، ولكن تكون النسبة فيهم قليلة بالنسبة إلى التي تتواجد في الشاي والقهوة.

متى يسمح للمراهقين بتناول القهوة؟ 1

وحسب ما جاء في الموقع الأمريكي الشهير “The Conversation” أنه لا يوجد أي ضرر على المراهقين البالغين من العمر 12 عاما من تناول فنجان واحد من القهوة يوميا، ولكن يجب في حال تناول ذلك الفنجان تجنب تناول أي مصادر أخرى للكافيين.

حيث أن النسبة المسموح بها من الكافيين للمراهقين هي 100 ملليغرام في اليوم الواحد، ومن المعروف أن زيادة الكافيين يعمل على وجود بعض الآثار الجانبية السلبية كتعكر المزاج والعصبية الزائدة وإضطرابات النوم والمعاناة من الأرق.

وفي بعض الحالات يصل الأمر إلى أكثر من ذلك وقد يعاني المراهق من القلق العصبي وضغط الدم وزيادة ملحوظة في ضربات القلب، لذا يجب الحرص على عدم إفراط المراهقين في تناول القهوة.