التخطي إلى المحتوى

فانوس رمضان يدعى المحبة هو فانوس عملاق يتجاوز طوله 4 أمتار، تم صنعه على يد شباب من أيادي المحبة في قرى سمالوك في محافظة المنيا، وتم صنعه مع بداية شهر رمضان، وادخل اقباط القرية السرور في نفوس الاخوة المسلمين في القرية خلال شهر رمضان، حيث قد جاءت الفكرة من نجار شاب من أهل القرية بعمل فانوس المحبة.

فقد قال أرمانيوس فوزي، بإن الفانوس طوله 4 أمتار و30 سم، وإنه قد صنع الفانوس الضخم فانوس المحبة على نفقته الخاصة، ووضعه أمام مسجد القرية مشاركة منه لجيرانه وأصحاب عمره، كما انه أضاف بأنه أنجز عمل الفانوس خلال أسبوع واحد قبل حلول شهر رمضان، كما أضاف قائلا: «وكان الدافع انني قابلت حب من ناس كتير تستاهل إني أقابلهم بنفس الحب، فقريتنا نموذج للتعايش والعلاقة الطيبة التي تجمع بين المسلمين والأقباط».