التخطي إلى المحتوى

كشفت مصلحة الدمغة والموازين التي تتبع وزارة التموين والتجارة الداخلية، على أنه تم غلق مصر المصلحة في منطقة الجمالية لمدة 14 يوم بسبب اكتشاف حالة كورونا لمدير قسم التحليل في المصلحة، وعلى الفور تم إصدار قرار مقر المصلحة وتطهيره وتعقيمه للمحافظة على كل العاملين في المكان في إطار تنفيذ قرارات وزير التموين باتخاذ كل الإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقد اصدر القرار بعد ظهور أعراض الإصابة على مدير التحليل في المصلحة بمنطقة الجمالية بعد ذهابه إلى المستشفة وأخذ مسحة له وتبين بأن العينة إيجابية بالإصابة بفيروس كورونا وعلى الفور تم إغلاق مقر المصلحة وإعطاء جميع المخالطين للحالة 14 يوما وهى فتره حضانة الفيروس وتعليق كافة الأنشطة بمقر الجمالية وإجراء عمليات التعقيم والتطهير للمقر.