التخطي إلى المحتوى

قررت النجمة شيرين عبد الوهاب، باعتزال مواقع التواصل الاجتماعي نهائيا، في قرار غاضب لها بعد ما تعرضت لعدد من التعليقات المزعجة بعد ما نشرته على موقع تويتر  اليوم عن حرائق لبنان.
وجاءت تغريدة شرين على تويتر كالتالي:
” قلبى يحترق على وطننا الغالي لبنان لكن في مثل هذه المواقف، الكلام ليس كافياً أنا على أتم الاستعداد لإقامة حفل يكون كل العائد منه مخصص للمتضررين من الحريق، وأناشد دولة رئيس الوزراء سعد رفيق الحريري أن تكون تحت رعاية سيادته”.

View this post on Instagram

🇱🇧 #لبنان

A post shared by Sherine Abdel-Wahab (@sherine) on

وبعدها قامت بالنشر على صفحتها الرسمية بالانستجرام منشورا لها بعد تعرضا للاساءة بالتعليقات على تويتر قائلة:
“النهاردة نزلت بوست عن لبنان علشان حبيت أساعد بأى حاجة أقدر عليها واللى أقدر عليه هو صوتى.. أنا مش طبيبة ولا مهندسة وده اللي ممكن أساهم بيه علشان حتي لو ساهمت بفلوس مهما كانت هتكون قليلة قررت أكون إيجابية وأعمل حاجة أساعد بيها”.

متابعة: “لما شفت التعليقات على منشورة الأخير اكتشفت إن مهما الإنسان عمل مش هيعجب الناس.. ده غير أنهم مرة يحملونى ويسقطوني ومرة يجوزوني ومرة يطلعوني معنديش إنتماء لبلدي ولكدة قررت أقفل كل حاجة ليها علاقة بالسوشيال ميديا عشان مأذيش نفسي ولا المتابعين المحترمين اللي هتقرأ التعليقات”.