التخطي إلى المحتوى

قام عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق والمرشح بشكل محتمل لمنصب النائب وذلك في الانتخابات الآتية الأستاذ محمود الشامي على عدم وجود بند في لائحة اتحاد الكرة وذلك حيال إلغاء الدوري بشكل نهائي خلال التواجد في الجبلاية طوال الظروف المعينة.

مع العلم أن مذبحة بورسعيد قد تسببت في وقت ما من أجل ألغاء الدوري وثورة 25 يناير وقد تسببت أيضاً في إلغاء الدوري في السنوات السابقة وأكد محمود الشامي في خلال تواجده في برنامج جمهور التالتة للإعلامي إبراهيم فايق على ضرورة أن يكون هناك بند بشكل مؤكد في لوائح المسابقات وذلك الأمر هو السبب في زيادة الفرق حتى تصل إلى 22 فريق.