التخطي إلى المحتوى

توفي مساء امس الفنان الجزائري المشهور عبد الحميد حباطي وذلك بعد ما قدم مسيرة عملية رائعة من جميع الجوانب، فحصل عبد الحميد حباطي على لقب عميد المسرح والسينما في دولة الجزائر، حيث بدأ ظهور عبد الحميد حباطي على الساحة الفنية الجزائرية في عام 1962 وجاء ذلك في مسرحية خطأ الشباب ثم مسرحية الزواج لمحتم مع الفنان يوسف عاشق وذلك في عام 1964.

واستطاع الفنان عبد الحميد حباطي أن يحصل على اسم لامع في المسرح القومي وذلك بعد دوره البطولي في مسرحية السلطان الحائر وذلك قبل أن يقوم بالمشاركة في مسرحية ما ينيفع غير الصح وذلك في عام 1966، فنطلب من الله أن يتقبله في فسيح جناته ويغفر له ذنوبه.