التخطي إلى المحتوى

اتخذ اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو قرار الذهاب إلى مسقط رأسه مدينة فونشال مع عائلته وهذا من أجل أن يبتعد عن فيروس الكورونا المنتشر في إيطاليا وقرر البقاء مع والدته في المستشفى بعد أن تعرضت لسكتة دماغية منذ اليوم الثاني من هذا الشهر.

ومن الجدير بالذكر أن اللاعب رونالدو قد خاض أخر مباراة من مبارياته رقم ألف في طريقه الكروي وذلك في اليوم السادي من هذا الشهر أمام إنتر ميلان وليس معروف هل الكالتشو سيستمر أم سيتم إلغاء بعض من الأحداث الرياضية في دولة إيطاليا وذلك طبقاً لبعض الإجراءات والقرارات التي قامت الحكومة الإيطالية باتخاذها بشأن انتشار هذا الفيروس في أراضي البلاد.