التخطي إلى المحتوى

قامت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد أنه من المفترض ان يحدث نمو اقتصادي كبير في هذا العام بنسبة تصل إلى 4% وهذا يعني خسارة في الناتج بحوالي قيمة مليار جنيه ويعتبر نسبة الخسائر قليلة على نسبة الإحصائيات العالمية وأكدت أن معدل التضخم في هذا الشهر وصل إلى نسبة 5% ونسبة البطالة وضلت إلى 7.5% وحدوث انخفاض في عجز الميزان التجاري لنسبة تصل إلى 36%.

كما أكدت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد، أن خطة هذا العام المالي تحدث في ظروف صعبة يشهدها العالم بأكمله وأكدت أنه منذ ثلاثة أعوام كان معدل النمو لا يزيد عن 2.2% ومعدل البطالة كان يزيد عن نسبة 13.5%.