التخطي إلى المحتوى

تعرض الفنان محمد فؤاد، لأزمة صحية خطيرة بشكل مفاجئ، نقل على أثرها إلى طؤاري مستشفى دار الحكمة بالقاهرة ومنها إلى غرفة العناية المركزة، وتم عمل الفحوص والتحليلات اللازمة فور وصوله للمستشفى للتعرف على أسباب التدهور الحاد في حالته الصحية بهذا الشكل المفاجئ، ويحاول الأطباء تشخيص حالته بشكل دقيق من أجل اتخاذ ما يلزم من اجراءات والبدء المباشر في خطوات العلاج.

وقد لاقى خبر مرض الفنان محمد فؤاد، تعاطفاً كبيراً من قبل محبيه على مواقل التواصل الإجتماعي، خاصةً بعد نشر صور له وهو في المستشفى ويظهر مستلقياً على السرير ومحاط بالعديد من الأجهزة الطبية التي تدل على دقة الفحوصات التي تُجرى له.

وقد أفادت مصادر خاصة من داخل المستشفى، أن الحالة الصحية للفنان محمد فؤاد قد استقرت، وتم خروجة من غرفة العناية المركزة إلا أنه لا يزال تحت اشراف الأطباء

كان عدد من نشطاء التواصل الإجتماعي، قد تفاعلوا مع خبر مرض الفنان محمد فؤاد، وقالوا أنه كان قد تعرض لأزمة كبيرة منذ فترة وجيزة، بتسريب أغنية من ألبومه الجديد الذي لم يُطرح بعد، فيما رأى البعض أن ذلك ممكن أن يكون السبب وراء مرضه المفاجئ، مع توالي الأدعية له بأن يتم الله شفائه على خير، وعلى الجانب الآخر لم يصدر أي تصريح رسمي من محمد فؤاد أو أسرته حول أسباب الأزمة الصحية الحالية.

يذكر أن أغنية محمد فؤاد التي تم تسريبها من فترة، كانت بعنوان “استحملتيني” والتي كان مقرر طرحها خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وتم نشرها على إحدى الصفحات الغير رسمية الخاصة بمحمد فؤاد.

السيرة الذاتية للفنان محمد فؤاد

الفنان محمد فؤاد، هو محمد فؤاد عبد الحميد حسن شافعي، وُلد في الإسماعيلية بتاريخ 20 ديسمبر 1961، ونشأ في حي عين شمس بالقاهرة، وبدأ مشواره الفني خلال فترة الثمانينيات، بالغناء مع فرقة فور إم مع الفنان عزت أبو عوف.

شارك الفنان محمد فؤاد في بطولة عدد من الأفلام السينمائية، منها اسماعيلية رايح جاي، أمريكا شيكا بيكا، وهو فيه إية، غاوي حب وإشارة مرور، كما قدم لشاشة التلفزيون مسلسل أغلى من حياتي، ومسلسل “الضاهر” المقرر عرض الحلقة الأولى منه خلال الأيام المقبلة، وتدور أحداث المسلسل الجديد حول عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، ويمثل فؤاد دور ضابط شرطة يعيش بمنطقة الضاهر، ومشهود له بالأخلاق الطيبة والإحترام، وتربطه قصة حب بفتاة يهودية ويقع في الكثير من المشاكل والمواقف خلال أحداث المسلسل.