التخطي إلى المحتوى

صرح البنك المركزي المصري، اليوم الأثنين أنه في ظل الظروف الراهنة التي تعيشها البلاد وفي سبيل اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفي ظل القرار الذي أصدره رئيس مجلس الوزراء بحظر حركة المواطنين بداية من الساعة الثامنة مساءاً حتى السادسة صباحاً، فقط تقرر تعديل العمل بالقطاع المصرفي، ليبدأ العمل بالنسبة للجمهور في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحاً إلى الساعة الثالثة عصراً.

وأكد مصدر مصرفي، أنه من المقرر أن يبدأ العمل في المواعيد الجديدة في البنوك الجديدة اعتبارا من يوم الأحد القادم بعد انتهاء إجازة عيد الفطر المبارك، لافتاً إلى أن هذه القرارات تدعم الاقتصاد المصري في التعايش مع فيروس كورونا بما يساعد القطاعات على العمل.

كما أضاف البنك المركزي، أنه بالنسبة لمواعيد عمل الموظفين، ستكون من الساعة التاسعة صباحاً إلى الساعة الرابعة مساءً.