التخطي إلى المحتوى

أجلت محكمة جنح التهرب الضريبي، المنعقدة بالتجمع الخامس، اليوم الأثنين، برئاسة المستشار محمد جميل، وحضور المستشار عمرو هشام وكيل النائب العام، وسكرتارية وسام حنفي، محاكمة الفنانة ياسمين محمد شعبان، الشهيرة “بوسي” بتهمة التهرب من سداد مليون و827 ألف و210 جنيهات لمصلحة الضرائب، لجلسة 30 ديسمبر لتقديم ما يفيد التصالح على وجه رسمي مع الجهات المختصة.

وكانت المحكمة حكمت يوم 7 مايو 2018 بحبس المطربة بوسي، سنتين وكفالة 50 ألف جنيه، وتغريمها ما يعادل الضريبة المستحقة.

وأسندت النيابة للفنانة ياسمين محمد شعبان، الشهيرة “بوسي” تهمة التهرب وإخفاء إدارة عملها مع شركات “وكالة الشافعي”، والمتحدة، ومؤسسة فتوح”، بجانب لعدد من الحفلات الغنائية، بإجمالي مليون و827.210 ألف جنيه.