التخطي إلى المحتوى

هناك بعض الدراسات توضح أن مرض الحصبة يقوم بمسح ذاكرة المناعة لدى الأطفال، وهذا يؤدي إلى تقليل استعداد الطفل إلى مواجهة الأمراض الجديدة، ولكي يتم بناء جهاز المناعة لدى الطفل لابد أن يتعرض للفيروسات الذي تعرض لها منذ الصغر.

حيث قال العالم ستيفن إيليج المشارك في بعض الدراسات أن الحصبة بالفعل دمرت جهاز المناعة فإن هذا المرض يشكل خطر كبير أكثر مما يتوقعه بعض الناس.

أن الحصبة تصيب عدد كبير من الأطفال فهناك حوالي 7 مليون يصابون بهذا المرض كل عام، ولان الحصبة تشكل خطوره كبيره فهناك حوالي مائة ألف طفل يتوفون بهذا المرض.

يعتبر مرض الحصبة من الأمراض المعدية التي تنتقل عن طريق السعال أو العطس، وعندما يدخل الفيروس إلى جهاز التنفس يقوم بالدخول الي جهاز المناعة وبعدها يتم انتشار الفيروس داخل أنحاء الجسم.