التخطي إلى المحتوى

قام وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني بعمل إجراء هاتفي مع صديقه اليوناني هاريس تيوهاريس لبحث طرق التعاون بين مصر واليونان وذلك في القطاع السياحي من أجل الاستقبال جميع الزائرين، كما ان اليونان قامت بالإعلان عن استعدادها لاستقبال السياحة من الدول الخارجية وذلك في بداية شهر يوليو.

وفي خلال هذه المكالمة تم مناقشة كيفية العمل على التكامل في المجال السياحي وذلك من خلال عمل اتفاقية ثنائية بين البلدين تبعاً للقوانين الصارمة للحفاظ على صحة جميع العاملين في القطاع السياحي والعاملين فيه وذلك الأمر بعد إعادة الحركة السياحية بصفة منتظمة، كما أن الوزيران قاموا بعمل برامج سياحية متميزة للتصدير للعالم وبالتحديد للدول البعيدة.