التخطي إلى المحتوى

قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بنقاش الكثير من المواضيع مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركا من أجل تحفيز التعاون بين الدولتين، كما أنه تم العمل على تبادل الآراء ووجهات النظر حول الكثير من الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك بين الدولتين ومن بين وأهم هذه القضايا هي متابعة القضية الليبية التي نتجت عن مؤتمر برلين.

كما أنه تم العمل على متابعة أخر تطورات قضية سد النهضة مقابل مع تم الوصول إليه في واشنطن من خلال الاتفاق التي وقعت عليه مصر، كما أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قام بالإعلان عن تضامن مصر مع ألمانيا تجاه مشكلة انتشار فيروس الكورونا في البلاد والعمل على تبادل الأفكار بين الدولتين.