التخطي إلى المحتوى

صرح احمد الزيني، رئيس شعبة مواد البناء في الغرف التجارية، على أن انخفاض سعر طن الأسمنت إلى 800 جنيه في الطن الواجد يرجع إلى ظاهرة صحية بسبب تحسن المناخ الاقتصادي التابع للدولة، وأنه يدل على أن مصر تسير في خطوات صحيحة، وأن الدولة تدخلت في صناعة الأسمنت وأنشأت مصنع يحمل اسم أسمنت العريش في سيناء، وينتج يوميا 22 ألف طن من الأسمنت.

كما أن الدولة تستفاد من هذا المصنع في اغلب مشروعاتها العمرانية ثم تقوم بضخ الباقي من إنتاج الأسمنت في السوق المحلي، حيث إن الرئيس عبد الفتاح السيسي بإنشائه ذلك المصنع الكبير للأسمنت قد قضى على احتكار الأسمنت في مصر من المصانع الأخرى.