التخطي إلى المحتوى

شهد اجتماع اليوم لمجلس الوزراء استعراض لأهم الإجراءات التي اتخذتها الجهات المعنية للتعامل مع التقلبات الجوية حالة الطقس والأحوال الجوية والتي شهدتها البلاد أمس، وما نتج عن ذلك من هطول أمطار غزيرة، والتي تصل إلى حد السيول عدة مناطق.

فقد جاء خلال الاجتماع عرض ما قامت به وزارة الموارد المائية والري، بعدد من المحافظات، من أجل مواجهة ظاهرة السيول، والتي نتج تصدي سيناء لعاصفة ممطرة حملت نحو 5 ملايين م3 من المياه، وتم توجيهها إلى مخرات السيول، والتي تم تجهيزها مسبقاً استعدادا لتغيرات الجو.

وفي محافظة القاهرة خاصة تم توقير كميات من المعدات وسيارات شفط المياه بالمواقع المتأثرة، علاوة على أن تم تطهير جميع شبكات الصرف بالشوارع على مستوى محافظات الجمهورية وتم التأكيد على ذلك من قبل مسؤولي المحليات.