التخطي إلى المحتوى

نجد أن اليوم قد ارتفعت مختلف العقود الآجلة للنفط، وذلك نتيجة لما حدث من تفاؤل جميع المستثمرين بأنه يوجد بوادر مكافحة لتفشي فيروس كورونا في الصين، وهذا الأمر يؤكد على تعافي الطلب على الوقود في أكبر مستورد خام في العالم، بالإضافة إلى ذلك فزادت العقود الخاصة بخام برنت 77 سنتا، حيث وصلت إلى 56.06 دولار للبرميل الواحد.

وبالتالي فمن المقرر أن يتم اجتماع لجنة لتعطي المشورة لمنظمة البلدان التي تعمل على تصدير البترول وتسمى (أوبك) بالإضافة إلى المنتجين الحلفاء في المجموعة نفسها، حيث على المنظمة واللجنة أن تقوم بالبحث عن خفض أكبر لإنتاج النفط من أجل دعم الأسعار وذلك بعدما انخفضت لأيام عديدة بعد تحقيق المخاوف من فيروس كورونا.