التخطي إلى المحتوى

قامت وزارة الصحة والسكان بتحديد سلسلة من التعليمات التي يجب إتباعها للحد من نقل العدوى داخل صالونات التجميل والنوادي الصحية، وذلك للحد من انتقال العدوى بالفيروسات الكبدية داخل صالونات التجميل والنوادي الصحية عند استخدام الأدوات المستخدمة، من شفرات، وفوط، وأدوات معدنية، وغيره، مع حظر استعمالها أكثر من مرة حتى وإن تم تطهيرها.

وأشارت التعليمات أنه لابد من استخدام صندوق الأمان للتخلص من جميع الأدوات المستخدمة لتجنب نقل العدوى، مع أهمية الالتزام بوضع الملصق الخاص بالتوعية في صالونات التجميل أو الحلاقة، لتوضيح الممارسات الصحية الآمنة للمواطنين.

وشددت وزارة الصحة على ضرورة الالتزام بالتعليمات، وأنه في حالة عدم الالتزام بها سيتم سحب الترخيص، واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المنشأة.

يذكر أن المبادرة تستهدف 16326 صالون تجميل منذ إطلاق المبادرة، وكانت وزارة الصحة قد أعلنت عن إطلاق مبادرة “الحد من انتشار العدوى”، للقضاء على بؤر العدوى في صالونات التجميل والنوادي الصحية.

وأكدت وزارة الصحة، أن تلك الخطوة الهامة تأتي في إطار مكافحة انتشار الفيروسات الكبدية، والقضاء على بؤر العدوى، وتصحيح الممارسات اليومية الخاطئة التي قد تؤدي إلى انتشار الفيروسات.

وكانت الوزارة قد أصدرت كتابًا دوريًا للمحافظات، يتضمن التعليمات الواجب إتباعها للحد من انتقال العدوى بالفيروسات الكبدية داخل صالونات التجميل والنوادي الصحية، تتضمن حظر استعمال الأداة أكثر من مرة، أو لأكثر من شخص، واستخدام صندوق الآمان للتخلص من الأدوات المستخدمة لتجنب نق العدوى، مؤكدة على ضرورة الالتزام بالتعليمات وإلا سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المؤسسة، وسحب التراخيص.