التخطي إلى المحتوى

يستمر فيروس كورونا القاتل في الانتشار في العديد من الدول، وخاصة الصين، ويتوقع خبراء الصحة انتشاره بشكل أكبر في الأيام المقبلة، ويثير الفيروس المخاوف لأنه لا يوجد علاج شافي له حتى الآن، كما أن هناك مخاوف من انتشاره عبر الحيوانات الأليفة، بعدما انتشر في مدينة ووهان الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية من خلال تناول الخفافيش وبعض الحيوانات البرية الأخرى.

وأشارت الصحة العالمية، أن كافة الأعمار معرضين للإصابة بالفيروس، وأن أكثر عرضة للإصابة به كبار السن، وأصحاب مرض السكر، وأصحاب الأمراض المزمنة، وأمراض القلب، وتنصح منظمة الصحة العالمية مختلف الأعمال باتخاذ خطوات للحماية من الفيروس، مثل الحرص على نظافة اليدين باستمرار، واستخدام مواد مطهرة لنظافة الأيدي.

وأشارت منظمة الصحة العالمية، أنه لا يوجد علاج محدد معتمد للوقاية من الفيروس أو علاجه، ولكن هناك إجراءات علاجية لتخفيف الأعراض الشديدة، وزيادة الجهود للوصول لعلاج محدد.

وأضافت منظمة الصحة العالمية، أنه لا يوجد في الوقت الحالي دليل يؤكد على وجود علاقة لانتقال الفيروس من الحيوانات الأليفة للبشر مثل الكلاب والقطط، ومع ذلك يجب غسل اليدين بالماء والصابون جيدًا باستمرار، حيث يحمي ذلك من الفيروس، والبكتيريا، والسلامونيلا، والتي يمكن أن تنتقل من الحيوانات للإنسان.