التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، للتأكد من الأنباء التي يتم تداولها عبر المواقع الإلكترونية الأجنبية، وصفحات التواصل الاجتماعي، والتي تفيد بانتشار أسراب الجراد على الحدود المصرية، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أنه لا صحة لانتشار أسراب الجراد على الحدود المصرية، وشددت على جاهزية الوزارة وامتلاكها خطة متكاملة للتصدي لأي هجوم للجراد في أي منطقة على مستوى المحافظات، بالإضافة إلى أنه تم رفع حالة الطوارئ القصوى كإجراء احترازي، وتنفيذ عمليات مسح شاملة يوميًا تحسبًا لأي هجوم مفاجئ للجراد.

ولفتت وزارة الزراعة أنه يتم التنسيق مع جميع الأجهزة المعنية لتكثيف عمليات المسح البيئ والاستكشاف للجراد، وتوفير كافة المعدات والمبيدات لمواجهة الجراد، والتنسيق مع منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة “الفاو”، ومتابعة التقارير والتحذيرات الصادرة عن تلك المنظمة تحسبًا لأي هجوم مفاجئ للجراد.

وأضافت الوزارة، أنه يوجد 55 قاعدة لمكافحة الجراد على مستوى الجمهورية، مزودة بالعمالة الفنية المدربة، ومواد ومعدات المكافحة ووسائل المعيشة، وسيارات الدفع الرباعي، وانتشار قواعد مكافحة الجراد على الحدود المصرية السودانية، وتوزيع لجان المسح والاستكشاف في المناطق الحدودية، خاصة مع السودان وليبيا وساحل البحر الأحمر لرصد أي تحرك للجراد، وتحتفظ الإدارة بمخزون استراتيجي من المبيدات وآلات المكافحة.