التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التضامن الاجتماعي، للتأكد من الأنباء التي يتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والمواقع الإخبارية، والتي تفيد باعتزام وزارة التضامن الاجتماعي إلغاء معاش من يصل استهلاكه للكهرباء أكثر من 800 جنيه شهريًا، وفقًا لقانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات الجديد، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة التضامن الاجتماعي، أنه لا صحة مطلقًا لإلغاء معاش من يستهلك كهرباء بأكثر من 800 جنيه شهريًا، وشددت على أن المعاش هو حق أصيل لصاحبه، يكفله له القانون، ولا يجوز حرمانه منه، أو إيقاف صرف المعاش بأي حال من الأحوال، وأن الدولة مستمرة في التزاماتها تجاه أصحاب المعاشات.

وأوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، أن قانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات الجديد يهدف إلى إصلاح منظومة التأمين الاجتماعي الحالية، ويضمن الاستدامة المالية لها، وتحسين قيمة المعاشات المستقبلية، ووضع آلية للزيادة المقررة سنويًا، كما أنه يرتكز على الاستمرار في نظام المزايا المحددة، والمحافظة على الحقوق المكتسبة.

ولفت المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أن قانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات الجديد ينص على أن الحالات التي يتم فيها وقف المعاش تكون كالآتي:

  1. الالتحاق بأي عمل والحصول منه على دخل صاف مساوي لقيمة المعاش أو يزيد عليه، وإذا نقص الدخل عن المعاش يصرف إليه الفرق من تاريخ التحاقه العمل.
  2. في حالة مزاولة مهنة تجارية أو غير تجارية منظمة بقوانين أو لوائح لمدة تزيد عن 5 سنوات متصلة أو متقطعة، ويعود الحق في صرف المعاش في حالة ترك مزاولة تلك المهنة بداية من أول الشهر التالي لتاريخ ترك المهنة.
  3. قطع المعاش في حالة وفاة المستحق، أو زواج الأرملة أو البنت أو الأخت.
  4. عند بلوغ الابن أو الأخ سن ال21 عامًا، ويستثنى من ذلك حالات العجز عن الكسب حتى زوال حالة العجز.
  5. الحالات الأخرى التي تتوافر فيها شروط استحقاق معاش آخر.