التخطي إلى المحتوى

قال نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور رضا حجازي، أن نظام التشعيب للصف الثالث الثانوي العام القادم كما هو وفقًا للقانون الجاري للعلمي العلوم وعلمي الرياضة والأدبي، لافتًا أن تعديل النظام يحتاج إلى إقرار مجلس النواب القانون الجديد.

وأضاف الدكتور رضا حجازي، من خلال تصريحات له، أن الوزارة تعمل على إعداد التشريع الجديد تمهيدًا لإرساله للجنة التشريعية بمجلس الوزراء لعرضه على المجلس ليتم إقراره، وإرساله إلى مجلس الدولة، ثم لمجلس النواب لعرضه على لجنة التعليم والتي يلحق بها إجراءات تعديل على أي قانون يقدم لها، ويتم عرضه على اللجنة العامة لأخذ التصويت النهائي.

ولفت حجازي، أن طريقة التقييم والامتحان ليست بحاجة إلى تعديل القانون، حيث أن من مهامه فقط تنظيم عدد سنوات الشهادة الثانوية والشعب.

جديرًا بالذكر، أن لجنة التعليم أكدت أن النظام الجديد بحاجة إلى تعديل قانون التعليم، وأنه لابد أن يتضمن نصًا جديدًا بدلًا من النص الحالي الذي يقر بأن امتحان الثانوية العامة امتحان قومي موحد يعقد بالصف الثالث الثانوي فقط، ولفتت اللجنة أنه يجب استبدال نص آخر يوضح أن النظام أصبح تراكميًا، وأن الطلاب يلتحقون بالجامعات وفقًا لمتوسط درجات الصف الثاني والثالث الثانوي، لافتة أنه إلى الآن النظام القائم هو نظام الثانوية العامة القديم دون تغييرات ما لم يتغير القانون.