التخطي إلى المحتوى

صرح مصدر موثوق داخل اتحاد الكرة المصري مشيرا إلى عدم صحة الأنباء المتداولة خلال الفترة الراهنة حول إقامة قمة الدوري بين قطبي كرة القدم المصرية “الأهلي والزمالك” في الإمارات، مؤكدا أن تلك الأنباء ليس لها أساس من الصحة.

ونفي المصدر نبأ تأجيل موعد المباراة، مشيرا إلى ضيق الوقت وضغط مباريات بطولة الدوري الممتاز المتبقية، مضيفا أن إقامة لقاء السوبر المصري في أبو ظبي جاء للحصول على أقصي استفادة مالية وتسويقية في ظل الأموال التي صُرفت على استخدام أجهزة VAR.

وأكمل موضحا السبب وراء اختيار 20/2/2020 لإقامة المباراة، مشيرا إلى أن تاريخ كهذا لكن يتكرر ثانية، لذا تم الاستقرار عليه لأن به قيمة تسويقية كبيرة جدا.