التخطي إلى المحتوى

قام اتحاد الكرة المصري المتمثل في اللجنة الخماسية بوضع شرطا للموافقة على تأجيل لقاء القمة بين الأهلي والزمالك، وهو تقدم الفريقان بطلب رسمي مشترك يشير إلى رغبة الفريقين في تأجيل اللقاء المقرر إقامته في الرابع والعشرين من شهر فبراير الحالي.

وبالرغم من موافقة الجهات الأمنية على إقامة المباراة المرتقبة في الرابع والعشرين من فبراير على ستاد القاهرة، إلا ان اللقاء ما زال يمثل أزمة لاتحاد الكرة، في ظل مطالب نادي الزمالك لتأجيل اللقاء، خاصة وأنه يخشي على لاعبيه من التعب والإجهاد.

وصرح مصدر موثوق داخل إدارة اتحاد الكرة المصري مؤكدا أن أمر تأجيل لقاء القمة ما زال أزمة صاعدة للغاية، نظرا لضيق الوقت والبحث عن موعد آخر لإقامة المباراة سيربك مواعيد المباريات المتبقية ببطولة الدوري العام.