التخطي إلى المحتوى

قام رئيس الاتحاد العربي للتعليم والبحث العلمي الدكتور محمد عبد الفتاح مصطفى بإيقاف أي خطوة بخصوص إيقاف الدراسة وأكد على أن هذا القرار لا يوجد أي مبرر أو دافع له وأكد على أن قرار وقف الدراسة لا يوجد أي إفادة منه وأن هذا القرار سوف يسبب الضرر لمصر وبأمنها القومي وأكد أنه لا داعي للقلق.

فقد قام وكيل لجنة التعليم في مجلس النواب الدكتور هاني أباظة بطلب تأجيل الدراسة في البلاد لمدة أسبوعين وهذا من أجل تجنب الإصابة بفيروس الكورونا بالتحديد بعد إيجاد حالات أجنبية مشتبه فيها وأكد على وجود تحرك أجنبي كبير من أجل إرشاد الحكومة على اتخاذ جميع الإجراءات لمتابعة هذا الفيروس.