التخطي إلى المحتوى

تعد عمليات الاستيراد والتصدير واحدة من العمليات التي لا غنى عنها في أي دولة في العالم، حيث تكون هناك مجموعة من الثوابت والمواد الغذائية التي يتم استيرادها من الخارج، ومن تلك المواد الفول والشاي والسجائر، فقد تكون تلك المواد هي الأساسية التي لا غنى عنها في حياة المصرين.

وكانت بيانات رسمية صادرة من الجهاز المركزي للتعبئة والإحصائي قد أكد أنه من أهم الواردات الزراعية في مصر كانت الفول والشاي الأسود والتبغ بقيمة 743 مليون جنيه مصري، فبلغت فقط قيمة الشاي الأسود 18 مليون و285 ألف دولار، بينما كانت الواردات من التبغ بلغت 8 مليون و 996 ألف دولار، وذلك بزيادة واضحة عن عام 2018 مما يؤكد زيادة الاستهلاك للفرد الواحد.